الحريري لبيدرسون : وقف إطلاق النار ضرورة للبدء بعملية سياسية

12.تموز.2019

طالب الدكتور نصر الحريري رئيس هيئة التفاوض السورية بوقف إطلاق النار كلازمة للبدء بعملية سياسية.

جاء كلام الحريري أثناء لقائه مساء أمس مع السيد غير بيدرسون مبعوث الامين العام للامم المتحدة الى سوريا، حيث تطرقا إلى زيارة الأخير إلى دمشق ولقائه مع وزير خارجية النظام وليد المعلم.

وركز الحريري في حديثه على الوضع الميداني في شمال غرب سوريا، وضرورة وقف إطلاق النار فيها كلازمة اساسية لعملية سياسية تنوي الأمم المتحدة استئنافها فيما يخص القضية السورية، والتي ما يزال نظام الاسد يتهرب منها بعد ان بحثها بيدرسون أمس الأول معه.

وحول اللجنة الدستورية فقط تحدث الجانبان إلى ما آلت إليه من حيث القواعد الاجرائية التي سبق وتم الاتفاق عليها من قبل الهيئة مع المبعوث الأممي، ومن حيث الأسماء الخاصة بالثلث الثالث موضع الخلاف، وحول رئاسة اللجنة التي ستكون مشتركة، حيث شدد وفد الهيئة على ان تكون اللجنة هي بوابة العملية السياسية وفقا للمرجعيات الدولية واولها القرار 2254 .

وأكد بيدرسون أنه طلب من النظام ضرورة اطلاق سراح المعتقلين ووقف إطلاق النار، بينما أبدى أن النظام قد أبدى إستجابة محدودة حول مجمل القضايا.

ورأت الهيئة أن هذه الاستجابة حدثت بفعل الضغط الروسي على النظام لإدراك روسيا بان الحل العسكري غير مجد في ظل هزائمها الاخيرة والصمود الاسطوري للثوار في مناطق ريفي ادلب الجنوبي وحماه الشمالي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة