الرئاسة التركية: نأمل بالتوصل لخارطة طريق مناسبة للحل في سوريا خلال قمة إسطنبول غداً

26.تشرين1.2018
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

عبر المتحدث باسم الرئاسة التركية اليوم الجمعة، عن أمله في أن تفضي القمة الرباعية حول سوريا غدا السبت في إسطنبول إلى تبني خطوات مناسبة، وإعلان خارطة طريق تقود للتسوية السياسية في سوريا.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن: "سيركز المشاركون في الاجتماع الرباعي حول سوريا في اسطنبول اهتمامهم على إيجاد طرق جديدة للتسوية السياسية في هذا البلد".

وأضاف: "الهدف الرئيسي للقمة، هو تطوير صيغ جديدة للتسوية السياسية للنزاع السوري"، مشيراً إلى أن المشاركين في القمة سيعتمدون على مبدأ استبعاد وجود أي حل عسكري في إدلب.

وأعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميترى بيسكوف اليوم الجمعة، أن قمة قادة روسيا وتركيا وألمانيا وفرنسا المقررة غدا السبت في اسطنبول، تهدف لتوفيق المواقف في القضية السورية.

من جهتها قالت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية، أن الوضع في إدلب سيكون الموضوع الرئيسي في قمة إسطنبول غدا وأضافت: "الوضع في إدلب، ودعم الاتفاق الروسي التركي الذي تم التوصل إليه في سوتشي سيكون على جدول أعمال القمة".

وكان أعلن الكرملين، أمس، أن الرئيس فلاديمير بوتين سيشارك في 27 من الشهر الحالي في القمة الرباعية المقررة في إسطنبول التي تجمعه مع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، والفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وستكون هذه أول قمة تعقد بهذا الشكل مخصصة لمناقشة الملف السوري، بعدما كانت جهود أنقرة في استضافة قمة مماثلة فشلت في وقت سابق. ورغم اللهجة الحذرة التي ميزت تصريحات الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف لجهة أنه دعا إلى «عدم توقع حدوث اختراقات» خلال القمة، وأنها «مخصصة لتبادل الرأي في الملفات المطروحة وليس لاتخاذ قرارات حاسمة»، لكن ترتيب انعقاد القمة وتوقيتها دلاّ على انفتاح روسي على إيجاد آلية مشتركة للحوار مع الأطراف الأوروبية والغربية والإقليمية المنضوية في إطار المجموعة المصغرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة