الشرطة الأندونيسية تؤكد مقتل "جلاد داعش" في سوريا

12.شباط.2019

متعلقات

قال متحدث باسم الشرطة الإندونيسية إن المواطن المتشدد الإندونيسي محمد سيف الدين قُتل في سوريا الشهر الماضي، والمعروف باسم "جلاد داعش" في سوريا.

وأوضح ديدي براسيتيو، المتحدث باسم الشرطة، اليوم الثلاثاء، في رسالة نصية، أن شظية قذيفة دبابة قتلت سيف الدين في أواخر يناير بدير الزور، واصفا إياه بأنه "جلاد وجندي" في تنظيم داعش.

بدوره، قال، معين، شقيق سيف الدين، إنه علم بوفاة شقيقه بعد تلقيه صورة لجثمانه، مضيفا أنه لم يره منذ أن سافر متوجها إلى سوريا مع زوجته وأبنائه.

ولسيف الدين أكثر من كنية، بينها، أبو وليد، وقد ظهر في شريط فيديو دعائي لتنظيم "داعش" يصور عملية إعدام رهينة، وأفادت تقارير أنه مقرب من زعيم التنظيم "أبو بكر البغددي".

وكانت أدرجت الحكومة الأمريكية سيف الدين، واثنين آخرين من المتشددين من ماليزيا والفلبين، على القائمة العالمية للإرهابيين، في أغسطس الماضي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة