الصفدي: 40 عنصراً من "الخوذ البيضاء" في الأردن بانتظار إعادة نقلهم لدول غربية

28.كانون2.2019

متعلقات

كشف وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، عن وجود قرابة 40 عنصراً "الخوذ البيضاء" من الذين خرجوا من الجنوب السوري باتجاه الأردن، لايزالون ضمن الأراضي الأردنية بانتظار إعادة نقلهم لدول غربية.

وقال الصفدي، في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، ردا على سؤال إذا ما زال هناك عناصر "للخوذ البيضاء" في الأردن، "اتفقنا قبل بضعة أشهر على السماح لحوالي 422 سوريا بالدخول إلى الأردن على أساس ترانزيت، بعد قيام بعض الدول الغربية بتعهدات كتابية ملزمة بنقلهم إلى خارج المملكة. حتى الآن، تم نقل الغالبية العظمى منهم إلى دول مختلفة. وهناك عدد قليل جدا، حوالي 42، لم تكتمل بعد عمليات إعادة توطينهم".

وشدد الوزير على أن تلك العناصر لن تبقى في الأردن قائلا: "أعلنا من البداية أننا لن نستقبلهم كلاجئين وأنهم لن يبقوا في الأردن، ولكن سمحنا فقط بدخولهم بشكل مؤقت حتى تنتهي إجراءات إعادة توطينهم".

وكانت أكدت شبكة "سي بي سي" الكندية، وصول 117 عنصرا من "الخوذ البيضاء" وذويهم إلى مطار بيرسون في تورنتو الكندية، حيث سيجري توزيعهم على أربع مقاطعات هي كولومبيا البريطانية، وساسكاتشوان، وأونتاريو، ونوفا سكوتيا، في أواخر تشرين الأول من العام الماضي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة