الناتو يدين الهجمات في إدلب ويدعو نظام الأسد وروسيا لوقف فوري للهجمات

11.شباط.2020
ينس ستولتنبرغ
ينس ستولتنبرغ

عبّر حلف شمال الأطلسي "ناتو" عن قلقه إزاء تصاعد هجمات نظام الأسد وحليفه الروسي على إدلب، داعياً إياهما لوقف فوري لتلك الهجمات، وجاء ذلك على لسان الأمين العام للحلف، ينس ستولتنبرغ، في تصريحات صحفية، الثلاثاء، قبيل انعقاد اجتماع وزراء دفاع الحلف في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وقال ستولتنبرغ إنه ينتظر بحث الوزراء في اجتماعهم التطورات في إدلب، معرباً عن "قلقه العميق" من التطورات في إدلب.

وأكد أن الهجمات التي تستهدف المدنيين تسببت في نزوح مئات الآلاف، مشيراً إلى تعرض المنطقة لقصف جوي يستهدف المدنيين دون تمييز.

وتابع: "ندين الهجمات في إدلب، وأدعو نظام الأسد وروسيا لوقف فوري للهجمات".

كما دعا أمين عام الناتو، نظام الأسد وروسيا للامتثال للقانون الدولي، مؤكدًا ضرورة الإنهاء الفوري للهجمات المدعومة من روسيا.

وتتعرض منازل المدنيين في المناطق المحررة بريفي حلب وإدلب لقصف جوي روسي مترافق مع هجمات برية وقصف مدفعي وصاروخي مكثف من قبل ميليشيات الأسد وإيران، ما خلف عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، فضلا عن نزوح مئات الآلاف باتجاه مناطق أكثر أمنا، فيما يواصل نظام الأسد تقدمه متبعا سياسة "الأرض المحروقة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة