انقلاب حافلة ومصرع وجرح من فيها شرقي حماة .. وحادث جسر بغداد يتكرر في اللاذقية

19.آذار.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

نشرت صحيفة الوطن الموالية للنظام تصريحاً نقلته عن مسؤول في قيادة شرطة حماة كشف من خلاله عن حجم الخسائر البشرية الناتجة عن حادث سير وقع على طريق الرقة قرب قرية جدوعة بريف سلمية الشرقي الشمالي.

وبحسب المصدر ذاته فإنّ الحادثة نجم عنها مقتل راكبين اثنين وإصابة 28 آخرين كانوا على متن حافلة تقل ركاب لم يتم تحديد جنسيتهم إذ يعرف عن الطريق استخدامه المتكرر من قبل الميليشيات الإيرانية في زياراتها وتنقلاتها بين مناطق سيطرة النظام.

وفي سياق متصل كشفت صفحة "الساحل السوري"، الداعمة للنظام عن وقوع حادث سير وصفته بالضخم وقع قبل قليل على الطريق الدولي بالقرب من جسر البرجان في مدينة جبلة بريف محافظة اللاذقية.

وفي سياق متصل علق موالون على الحادثة مشيرين إلى أنّ السبب يعود إلى وجود حاجز عسكري تابع للنظام قرب مكان الحادث ما دفع بعضهم إلى المطالبة بإزالة الحاجز أسوة بالقرار الذي اتخذ بحاجز جسر بغداد عقب مقتل وجرح العشرات بسبب تواجده على الطريق السريع.

هذا وتتكرر الحوادث المرورية لسيارات تقل عناصر وقيادات من قوات الأسد ظروف غامضة، حيث ابتلعت العشرات من عناصر قوات الأسد التي قضت في هذه الحوادث المرورية في عدد من المناطق الخاضعة لسيطرة النظام بدءاً من المحافظات الشرقية مروراً بدمشق وليس انتهاءً بالساحل السوري.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة