بايدن يؤكد عدم إمكانية رفع العقوبات عن إيران طالما لم تتوقف عن تخصيب اليورانيوم

07.شباط.2021
بايدن
بايدن

قال الرئيس الأمريكي "جو بايدن" اليوم إنه "لن يرفع العقوبات المفروضة على إيران طالما لم تتوقف عن تخصيب اليورانيوم".

وجاء ذلك في أول مقابلة إخبارية أجرتها شبكة "سي بي أس" الأمريكية مع بايدن منذ توليه منصبه رئيسا للولايات المتحدة في 20 يناير/ كانون ثاني الماضي.

وردا على سؤال عن إمكان رفع العقوبات لإقناع طهران بالعودة الى طاولة المفاوضات بهدف إنقاذ الاتفاق النووي، أجاب بايدن "كلا"، وعند سؤاله عما إذا كان على الإيرانيين أن "يوقفوا أولا تخصيب اليورانيوم"، هز رأسه بالإيجاب.

وكان المرشد الأعلى لإيران "علي خامنئي" أشترط سابقا رفع كافة العقوبات، قبل أن تفي طهران بتعهداتها الناجمة عن الاتفاق النووي، مشيرا إلى أن "الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا، انتهكت الاتفاق النووي، لذا لا يحق لهذه الدول وضع شروط للعودة إلى الاتفاقية".

وأعلنت إيران في يناير/ كانون الثاني 2020، تعليق جميع تعهداتها الواردة بالاتفاق النووي، ردا على اغتيال واشنطن، قائد "فيلق القدس" قاسم سليماني، ونائب رئيس "هيئة الحشد الشعبي" العراقي أبو مهدي المهندس، وآخرين في قصف جوي بالعاصمة العراقية بغداد.

وكانت الولايات المتحدة انسحبت في عام 2018 من الاتفاق النووي الموقع في 2015، بين إيران ومجموعة (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، وفرضت على إيران عقوبات اقتصادية.

وينص الاتفاق النووي مع إيران على التزام الأخيرة بالتخلي لمدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات عنها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة