بعد قصف النابالم.. قوات الأسد تحاول التقدم في داريا والثوار يعطبون دبابة

03.آب.2016

شنت قوات الأسد مدعومة بعشرات الدبابات اليوم، هجوماً جديداً على الجبهة الغربية من مدينة داريا، بعد استهداف المدينة بعشرات البراميل المتفجرة والبراميل التي تحوي النابالم الحارق.


وقال ناشطون إن قوات الأسد مهدت لمحاولة تقدمها بقصف المدينة بشكل عنيف بالبراميل المتفجرة والبراميل التي تحوي النابالم الحارق والتي عاودت لاستخدامها في قصف المدينة، تلها محاولة تتقدم على الجبهة الغربية، دارت على اثرها اشتباكات عنيفة بين الطرفين، تمكن خلالها الثوار من إعطاب دبابة وقتل عدد من عناصر قوات الأسد التي تراجعت تحت ضربات الثوار.


وتشهد مدينة داريا قصف جوي عنيف تصاعدت وتيرته خلال الأشهر الاخيرة في محاولة لقوات الأسد لحسم المعركة في المدينة والسيطرة عليها، بعد فشل جميع محاولاتها لكسر إرادة أهلها وثوارها بالحصار الذي تفرضه منذ سنوات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة