بوغدانوف يؤكد تفعيل العمل باللجنة الدستورية والعقبة اختيار ممثلي "المجتمع المدني"

07.تشرين1.2018

قال نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم السبت، أنه تم تفعيل العمل لتشكيل اللجنة الدستورية السورية، وتبقى الاتفاق على قائمة ممثلي المجتمع المدني.

وصرح بوغدانوف لوكالة "سبوتنيك" الروسية على هامش المنتدى الدولي "حوار الحضارات" بالقول: "يجري الآن تكثيف العمل لإنشاء لجنة دستورية في جنيف. لقد أعلنت الحكومة السورية عن مرشحيها، وكذلك المعارضة السورية. والسؤال الآن هو من سيمثل ما يسمى بالطرف الثالث: المجتمع المدني".

وكانت أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، الخميس، أن العمل على تشكيل اللجنة الدستورية السورية يجري بصعوبة، موضحة أنه ليس كل المشاركين بالعمل يفكرون بشكل بناء.

وكان قال دبلوماسيون غربيون في مجلس الأمن إن موسكو تتراجعُ تدريجياً عن تفاهمات توصل إليها وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غويتريس، وتتعلق بمؤتمر "الحوار الوطني" وطريقة تشكيل اللجنة الدستورية في سوريا.

وأوضح الدبلوماسيون أن التراجع الأول ظهر في الاجتماع الأخير بين دي ميستورا والدول الضامنة الثلاث، حيث طلب ممثل روسيا موافقة النظام السوري على قائمة ممثلي المجتمع المدني.

كما وافقت موسكو على طلب النظام بالحصول على رئاسة اللجنة وأغلبية الثلثين، الأمرُ الذي دفع دي ميستورا إلى التلويح بعدم إعطاء أي شرعية لهذا المسار.

وظهر التراجعُ الروسي الثاني - وفق الدبلوماسيين الغربيين - في إعلان نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أن هناك اتجاهاً لعقد مؤتمر ثانٍ لسوتشي في المدينة الروسية أو في دمشق، خلافاً لما توصل إليه غوتيريس ولافروف بأن مؤتمر سوتشي سيُعقدُ لمرة واحدة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة