تركيا ترحل صحفية هولندية بتهمة ارتباطها بمنظمة إرهابية شمال سوريا

18.كانون2.2019

متعلقات

رحلت السلطات التركية صحفية هولندية إلى بلادها بتهمة ارتباطها بمنظمة إرهابية تنشط في شمال سوريا.

وقال رئيس مركز الاتصالات بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون، الخميس، إن بلاده رحلت صحفية هولندية، على خلفية ارتباطها بمنظمة إرهابية، دون الإشارة إلى إسم المنظمة.

وأضاف ألطون في بيان أن السلطات التركية تلقت معلومات من الشرطة الهولندية تفيد بارتباط الصحفية يوهانا كورنيلا بورسما (31 عاما) بمنظمة إرهابية.

وتابع: "كما طلبت أمستردام معلومات عن تحركات الصحفية بورسما (31 عاما) التي كانت تعمل مع جريدة "فاينانشالى داجبلاد" الهولندية.

وأوضح ألطون أنه بناء على هذه المعلومات رحلت السلطات الصحفية إلى خارج الأراضي التركية صباح الخميس.

وأكد أن قرار ترحيل الهولندية لا يتعلق بعملها الصحفي في تركيا.

وأعرب ألطون عن تمنيه مواصلة التعاون بين أنقرة وأمستردام في مواجهة كافة المنظمات الإرهابية.

كما نشرت الصحفية المرحلة على حسابها على تويتر "فجأة تجد نفسك جالسًا في طائرة عائدًا إلى هولندا، وأعلنوا أنني شخص غير مرغوب فيه في تركيا".

ولاحقا، قال ألطون في تغريدة على موقع تويتر إن السلطات التركية اتخذت إجراء احترازيا، وتحركت وفقا للمعلومات التي تلقتها من أمستردام.

وأضاف أن أمستردام أفادت أن الصحفية التي تم ترحيلها كانت تربطها علاقات مع إحدى المنظمات الناشطة شمالي سوريا.

وتابع قائلا: "عندما تبلغك استخبارات دولة أجنبية موثوق بها أن أحد مواطنيها مرتبط بالإرهاب، فمن الطبيعي عدم المخاطرة".

ولفت إلى أن السلطات الهولندية هي الوحيدة المخوّل لها توضيح كيفية الوصول لمثل هذه الاستنتاجات.

وأكد أن تركيا لن تعلق على مصداقية الاستخبارات الهولندية.

ويسيطر كلا من قوات سوريا الديمقراطية وأيضا هيئة تحرير الشام على شمال سوريا المدرجان على قائمة الإرهاب التركية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة