جيفري يبحث في أنقرة ترتيبات "المنطقة الآمنة" شرقي الفرات

09.تشرين2.2019

قالت وسائل إعلام تركية، إن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري بحث الجمعة، مع وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اتفاق المنطقة الآمنة في سوريا.

وأوضحت وزارة الدفاع التركية في بيان لها أن "أكار استقبل جيفري والسفير الأمريكي في أنقرة ديفيد ساتيرفيلد، بحضور نائب وزير الدفاع التركي يونس أمره قره عثمان أوغلو"، لافتة إلى أن الوفدين بحثا الاتفاق الموقع بين البلدين في 17 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بشأن المنطقة الآمنة شمال سوريا.

وكانت صحيفة "صباح" التركية، ذكرت الأربعاء الماضي، أن المبعوث الأمريكي سيصل إلى أنقرة الجمعة، في زيارة وصفتها بـ"الحاسمة"، لإجراء محادثات مع وزارتي الخارجية والدفاع التركيتين.

وأوضحت الصحيفة التركية أنه من المقرر أن يلتقي المسؤول الأمريكي وزيري الخارجية مولود تشاووش أوغلو والدفاع خلوصي أكار.

وسبق أن أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أن المبعوث الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، سيزور تركيا نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، لبحث الوضع في شمال سوريا ومحاربة تنظيم "داعش".

وأفادت الخارجية في بيان، أن جيفري سيزور مدينة إسطنبول والعاصمة أنقرة يومي 8 و9 نوفمبر، لعقد لقاءات مع مسؤولين أتراك، وآخرين من المعارضة السورية، ولفتت إلى أن جيفري سيبحث مع مسؤولين أتراك رفيعي المستوى الوضع في شمالي سوريا، ومحاربة تنظيم "داعش"، في إطار المصالح المشتركة.

وكان جيفري حضر مع وفد أمريكي رفيع المستوى إلى أنقرة، وخاض مباحثات مع الجانب التركي حول الوضع شرقي الفرات، وتم بعدها التوصل لاتفاق على انسحاب القوات الأمريكية من المنطقة الآمنة وسحب عناصر الوحدات الكردية من المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة