"حمم1" صاروخ بوزن 600 كغ لضرب قوات الأسد

06.تشرين2.2014

"الحاجة أم الإختراع" عبارة وضعها الثوار أمام أعينهم في حربهم مع شبيحة الأسد التي قاربت على إتمام عامها الرابع ، فالمجازر التي إقترفتها يد الإجرام والحقد الأسدية خلال هذه المدة في ظل صمت المجتمع الدولي ، وعدم تقديم المساعدات العسكرية القادرة على إحداث الفارق ، لم يجد الثوار سبيلاً إلى رد الضربات على قوات الأسد سوى بالإعتماد على وسائل بدائية لتصنيع الأسلحة بحيث يكون لها تأثيراً على الأرض .

 

"صاروخ حمم1" إبتكره الثوار من رحم الجبهات في حلب ، وهو الذي يزن حوالي 600 كغ ، حيث تم تجهيزه وإطلاقه على قوات الأسد المتمركزة في حاجز الصورة الذي يعتبر بوابة حي "ضاحية الأسد" من الجهة الغربية حيث سُمع صوت انفجاره القوي جداً في جميع أرجاء الحي ، وقام الثوار في وقت سابق بإختراع "مدفع جهنم" الذي ما يزال يسبب هلعاً في صفوف الشبيحة.

 

ويذكر أن كتائب الثوار تمكنت من تصنيع صواريخ بعيدة المدى وتم إستخدامها لقصف مواقع قوات الأسد في مناطق عديدة ، فضلاً عن تجهيز وتصنيع مدافع وقذائف هاون وقذائف مدفعية .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة