خسائر بشرية ومادية جديدة لقوات الأسد على جبهات ريف حماة

07.آب.2019

متعلقات

تمكنت فصائل الثوار من تكبيد قوات الأسد والميليشيات المساندة لها خسائر مادية وبشرية خلال المعارك على جبهات قريتي الزكاة والأربعين بريف حماة الشمالي.

ونجحت فصائل الثوار اليوم في تدمير مدفع 57 ومدفع 130 وسيارة من نوع "زيل" محملة بعناصر الأسد على محور قرية الأربعين، بعد استهداف كل منها بصاروخ مضاد للدروع.

وكانت قوات الأسد قد سيطرت اليوم على قريتي الأربعين والزكاة، بعد معارك عنيفة وقصف جوي ومدفعي مكثف، أجبر الثوار على الانسحاب منها، ومع ساعات الظهيرة شنت الفصائل هجوما معاكسا تمكنت خلاله من قتل ما لا يقل عن 25 عنصرا وجرح أخرين، وتدمير دبابتين وسيارتين عسكريتين محملتين بالعناصر.

وكان نشطاء من ريف حماة لفتوا إلى أن القصف لم يتوقف على المنطقة طيلة الأسبوع الماضي، رغم الهدنة وإعلان وقف إطلاق النار، تلا ذلك تمهيد جوي روسي غير مسبوق على المنطقة ليل نهار، حيث لم يعد بالإمكان المحافظة على مواقع التمركز للمرابطين بسبب شدة القصف، إضافة لرصد خطوط الإمداد المؤدية للمنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة