رئيسا الأركان الروسي والتركي يبحثان الوضع في سوريا

25.تشرين1.2019
فاليري غيراسيموف ويشار غولر
فاليري غيراسيموف ويشار غولر

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري غيراسيموف، بحث عبر الهاتف مع نظيره التركي ياشار غولر، الوضع في سوريا والأمن الإقليمي.

وقالت الدفاع الروسية في بيان صدر اليوم الجمعة، إن غيراسيموف أجرى محادثة هاتفية مع نظيره التركي وناقشا "الوضع في سوريا والمسائل الملحة المتعلقة بالأمن الإقليمي"، وفق ما نقلته وكالة "تاس".

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، أن العمل يجري وفقا للاتفاقات التي تم التوصل لها بين روسيا وتركيا، لكن النتائج الملموسة لن تظهر فورا، ولذلك لن يتحول الوضع على الحدود السورية التركية إلى مثالي بشكل سريع.

وأضاف: "في الوقت الحالي، تجري عملية نشر قواتنا مع معداتها وكذلك قوات ومعدات حرس الحدود السوري، في المناطق التي تم تحديدها، وهو أمر يعتبر بحد ذاته إيجابيا جدا".

وتابع: إذا لم ينتقل الأكراد إلى عمق سوريا سيصبحون "وجها لوجه" أمام الأتراك ولن نقوم مع السوريين بالفصل بين الجانبين... في شمال سوريا، يجري عمل كبير ومضن لسحب القوات الكردية إلى عمق سوريا، ولكن لا يمكن استبعاد بعض الخشونة في المرحلة الأولى".

وكانت كشفت وزارة الدفاع الروسية اليوم الجمعة، عن وصول 300 عنصر من الشرطة العسكرية معززين بآليات مدرعة إلى سوريا، للمساعدة في انسحاب القوات الكردية من الحدود مع تركيا.

وقد وقع الرئيسان، الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان، خلال لقائهما في مدينة سوتشي الروسية الذي عقد يوم 22 أكتوبر الجاري، على مذكرة تفاهم تنص على اتخاذ مجموعة من الخطوات المشتركة تهدف إلى التوصل لتسوية الوضع في شمال شرق سوريا، على خلفية العملية العسكرية التركية "نبع السلام" التي أطلقتها في الـ9 من أكتوبر.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة