روسيا ترفض مشروع قرار فرنسي لتحديد المسؤول عن كيماوي دوما

18.نيسان.2018
المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة، "فاسيلي نيبينزيا"
المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة، "فاسيلي نيبينزيا"

متعلقات

رفضت روسيا مشروع قرار فرنسي خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، لإجراء تحقيق مستقل جديد بهدف تحديد المسؤول عن الهجمات الكيماوية في سوريا.

وقال المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة، "فاسيلي نيبينزيا"، "إن فكرة إنشاء آلية لتحديد المسؤولية عن استخدام أسلحة كيميائية لم تعد ذات جدوى، في وقت قررت فيه واشنطن وحلفاؤها بالفعل من هو الجاني، ويتصرفون فعلياً كجلادين عينوا أنفسهم بأنفسهم".

وكانت فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا، أعدت مشروع قرار، يوم السبت الماضي، بهدف إجراء تحقيق مستقل بهجوم دوما الكيماوي الذي وقع في السابع من الشهر الجاري، الأمر الذي دفع بالبلدان الثلاثة الى شن ضربة ثلاثية ضد منشآت تابعة لنظام الأسد، فجر السبت الماضي.

ومنذ الأربعاء الماضي جرى رفض أربعة قرارات بشأن سوريا في مجلس الأمن الدولي.

وقدم المندوب الروسي إفادة أمام المجلس بشأن الوضع في مدينة الرقة، وهو ما اعتبرته مندوبة واشنطن، "نيكي هالي"، مجرد محاولة لصرف الأنظار عن الفظائع التي يرتكبها نظام الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة