سيجري يدعو الإدارة الامريكية لاتخاذ موقف واحد من جميع مكونات الشعب السوري

13.كانون1.2018

أكد "مصطفى سيجري" القيادي في الجيش الحر، على ضرورة اتخاذ الإدارة الامريكية القرارات المناسبة والوقوف على مسافة واحدة من مكونات الشعب السوري، وإعادة النظر في التقارير القادمة من سوريا، لافتاً إلى أن الحقيقة خلاف ما يصلها، وأن باعتقاده أن عددا من رجالاتها قد تورط بقضايا فساد ورشاوي وعلاقات جنسية وبات يمرر أجندات لا تخدم المصالح الأميركية.

وأضاف سيجري أن الجيش السوري الحر بذل الجهود الحثيثة واستنفذ المبادرات السلمية ونظر بعين الثقة الى الوعود الأمريكية بهدف التوصل إلى حلول منطقية وواقعية تفضي إلى عودة مئات الآلاف من السكان الأصليين من أبناء المناطق الشرقية وقد هجرتهم المجموعات الانفصالية وممارسات PKK الإرهابية.

وأشار إلى أنه "ومع كل التصريحات والتطمينات الامريكية، إلا أننا كنا نشهد خلاف ذلك من خلال الممارسات الميدانية للمجموعات الانفصالية ومزيد من التعزيزات العسكرية والتحصينات الدفاعية والهجومية، مع استمرار العمليات الإرهابية وآخرها 4 مفخخات تضرب الاحياء السكنية وتستهدف المدنيين من الأطفال والنساء".

تأتي تصريحات سيجري في وقت أعلن فيها الرئيس التركي يوم أمس، اقتراب البدء بعملية عسكرية شرقي الفرات تستهدف حلفاء واشنطن ممثلية بالوحدات الشعبية الكردية في تلك المناطق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة