"شيخ الأقصى" يأمر بتحويل القيمة المادية لجائزة حصل عليها لصالح اللاجئين السوريين

12.شباط.2021
رائد صلاح
رائد صلاح

كشف نائب الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة كمال الخطيب، أن رئيس الحركة المعتقل بالسجون الإسرائيلية رائد صلاح، أمر بتحويل القيمة المادية لجائزة حصل عليها أخيرا لصالح اللاجئين السوريين.

وبحسب سلسلة تغريدات نشرها "الخطيب" على حسابه في موقع تويتر، فإن مؤسسة وقف محمد عاكف إينان التركية منحت في يناير/ كانون الثاني الماضي الشيخ رائد صلاح جائزة “القيمة الدولية لعام 2020” تقديرا لجهوده في خدمة قضية الفلسطينية.

وأشار "الخطيب" إلى أنه تسلم الجائزة بالإنابة عن الشيخ الشهر الماضي وتبلغ قيمتها 2800 دولارا.

وقال إن محامي الشيخ رائد أبلغه بأمر الجائزة خلال زيارته بالسجن الثلاثاء الماضي فما كان منه إلا أن طلب بتقديمها دعما إلى اللاجئين السوريين المهجرين عن وطنهم.

وأضاف "الخطيب" أن إدارة الجائزة ثمّنت هذه اللفتة من الشيخ رائد، ووعدت بتحويل المبلغ المالي لجهات اغاثية تعمل في خدمة اللاجئين السوريين في مخيمات لبنان.

وسبق أن أصدر الشيخ "رائد صالح" تصريحات مؤيدة للثورة السورية ومعادية لنظام الأسد المجرم وحليفه الإيراني وحزب الله، معتبرا أن حرية سوريا هي المقدمة الضرورية لحرية فلسطين، وحرية الشعب السوري هي الضمان الضروري لحرية الشعب الفلسطيني.

وكان "شيخ الأقصى" قد رفض بشكل قاطع، استغلال اسم "القدس" الشريف للتغطية على الجرائم والمجازر البشعة التي تُرتكب بحق العرب والمسلمين في الأراضي العربية وخاصة في سوريا، التي ينشط بها ما يسمى بـ"فيلق القدس" الإيراني.

وكانت محكمة إسرائيلية بمدينة حيفا قد اصدرت في فبراير/ شباط 2020، حكما بالسجن على الشيخ صلاح لمدة 28 شهرا فيما يُعرف إعلاميًا بـ “ملف الثوابت”.

وأشار حينها عضو هيئة الدفاع خالد زبارقة، إلى أن الشيخ حوكم على تلاوته آيات من القرآن منها “ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أموات بل أحياء عند ربهم يرزقون”.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة