ظريف : "الدبلوماسية تعمل" والاتفاق الروسي التركي ساهم بمنع الحرب في ادلب

18.أيلول.2018

متعلقات

صرح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أنه بفضل الإجراءات والاجتماعات والمحادثات التي نفذت خلال الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك اجتماع روسيا وتركيا بمدينة سوتشي الروسية، تم التمكن من منع وقوع حرب في مدينة إدلب الخاضعة لسيطرة الثوار وفصائل المعارضة.

ومن على صفحته على موقع تويتر كتب ظريف : "إن الدبلوماسية المسؤولة المكثفة خلال الأسابيع القليلة الماضية، التي أجريت خلال زياراتي إلى أنقرة ودمشق، وكذلك خلال القمة الإيرانية — الروسية — التركية اللاحقة في طهران والاجتماع في سوتشي، تمكنا من منع وقوع حرب في إدلب، فضلا عن تصميمنا الحازم على محاربة التطرف والإرهاب".

وأضاف في أخر حديثه أن "الدبلوماسية تعمل".

وفي الحقيقة كانت التصريحات الإيرانية والروسية منذ قرابة الشهر تتحدث عن عمل عسكري وشيك على محافظة ادلب، وكانت التهديدات تتصاعد نبرتها بشكل كبير جدا، حيث تعرضت المحافظة لقصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف جدا استمر قرابة الأسبوع أدى لسقوط عشرات الشهداء والجرحى بين المدنيين بينهم نساء وأطفال، وهو ما يؤكد أن آخر هموم الروس والإيرانيين وقف أي سيلان الدماء.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة