عشرات البراميل المتفجرة تلقيها الطائرات على داريا .... وسقوط شهيد وجرحى

01.آب.2016

متعلقات

يواصل نظام الأسد حملة القصف الهمجية على أحياء مدينة داريا وجبهاتها بغية إحداث ثغرة على إحدى الجبهات، على أمل أن يتمكن من تحقيق تقدم في الكتل السكنية، حيث دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد في المنطقة.

فقد أكد ناشطون على أن مروحيات الأسد ألقت حوالي أربعون برميلا متفجرا على أحياء المدينة ما أحدث دمارا ماديا كبيرا، وتم استهداف منازل المدنيين السكنية باثنا عشر صاروخ من طراز "أرض – أرض" أو ما يطلق عليه اسم الفيل، وسبق قصف المروحيات تحليقا لطائرات الاستطلاع.

كما واستهدفت قوات الأسد أحياء المدينة بمئات القذائف والصواريخ، ما أدى لارتقاء شهيد وسقوط جرحى.

والجدير بالذكر أن مدينة داريا تتعرض بشكل يومي لقصف عنيف بكافة أنواع الأسلحة، وخصوصا بالبراميل المتفجرة وصواريخ الـ "أرض – أرض"، وهو ما ساعد قوات الأسد على تمكنهم من السيطرة على العديد من النقاط والأراضي الزراعية والكتل السكنية في المدينة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة