في ظل الوضع الحالي للبلاد... نظام الأسد يخطط لإطلاق برنامج فضائي وأول قمر صناعي

12.كانون1.2018

متعلقات

في ظل الظروف التي تعيشها سوريا يسعى النظام السوري إطلاق برنامج فضائي خاص به، حيث على ما يبدو أن النظام يرى أن وضع الشعب "عال العال" ولا ينقصه شيء سوى صاروخ فضائي.

وكشف وزير الاتصالات والتكنولوجيا في سوريا إياد الخطيب، أن بلاده تعتزم تطوير برنامج فضائي لإطلاق أول قمر اصطناعي.

وزار الخطيب الهيئة الوطنية "للاستشعار عن بعد"، والتقى بإدارتها وموظفيها، حيث قدم مشاريع المؤسسة وأكد أن سوريا تستحق أن تكون ممثلة في مجال أبحاث الفضاء.

ويبدو أن الخطيب يعيش في قوقعة ولا يعلم ماذا حل بسوريا من دمار يحتاج لعشرات السنين حتى تعود كما كانت، ويبدو أن الخطيب لا يعلم أن الوضع الإقتصادي متدهور والشعب بحاجة لتوفير الطعام والغذاء والدواء والكهرباء والغاز والبنزين والمازوت، ويبدو أن الخطيب لا يعلم أن أخر هموم الشعب السوري هو إطلاق صاروخ فضائي، بل توفير لقمة العيش له ولأولاده.

كما أشار الخطيب إن الوزارة بحاجة لوضع خريطة طريق لسوريا ليكون لديها برنامج فضائي، وأول قمر اصطناعي لها أسوة بباقي الدول العربية.

وأضاف أن القمر الاصطناعي سيكون أحد الأهداف الرئيسية للوزارة في المستقبل القريب.

والدول العربية التي أطلقت أقمارا اصطناعية بالتعاون مع دول أجنبية، هي مصر والسعودية والإمارات والمغرب والجزائر وقطر والعراق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة