في ظل تراجع إنتاج القمح .. الأسد يصدر مرسوماً بتأسيس (السورية للحبوب) ومقرها الحسكة

23.نيسان.2019

أصدر المجرم "بشار الأسد" اليوم الثلاثاء قانونا يقضي بتأسيس مؤسسة اقتصادية لتجارة وتصنيع وتخزين الحبوب ومقرها في محافظة الحسكة في شمال شرقي سوريا، لتكون بديلاً عن المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب والشركة العامة لصوامع الحبوب والشركة العامة للمطاحن.

ووفقاً للقانون رقم 11، فإنه يقضي بإحداث مؤسسة عامة ذات طابع اقتصادي تسمى المؤسسة العامة لتجارة وتخزين وتصنيع الحبوب (السورية للحبوب)، وتتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري ومقرها مدينة الحسكة.

وتنفيذ السياسة العامة لتسويق وتخزين وتصنيع الحبوب الداخلة في نطاق عملها لتأمين حاجة الاستهلاك داخل الدولة وتصدير الفائض، ومن مهام المؤسسة أيضا ممارسة التجارة الخارجية فيما يتعلق بالحبوب والمطاحن والمعامل والآلات والمعدات والتجهيزات وقطع التبديل وجميع المواد اللازمة لتحقيق أغراضها وفق القوانين والأنظمة النافذة.

يأتي ذلك في ظل تراجع مستمر لإنتاج القمح في سوريا، واتجاه النظام السوري للبحث عن بدائل من أجل توفير القمح والشعير، وطرح النظام السوري مناقصة عالمية لشراء واستيراد 200 ألف طن من قمح الطحين ورست بشكل متوقع على شركات القمح الروسي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة