قائد شرطة يُوَبِّخ "شادي حلوة" في مطار حلب الدولي (فيديو)

22.شباط.2020

على وقع الأغاني وحلقات الدبكة في بعض أحياء مدينة حلب احتفالاً بالنصر المزعوم وبالرغم من ظهوره المتكرر للتشبيح لنظام الأسد وبخ اللواء "عصام الشلّي" قائد شرطة محافظة حلب الإعلامي الداعم للنظام "شادي حلوة".

ويأتي ذلك في بث مباشر على تلفزيون النظام ما أثار سخرية متابعي مواقع التواصل الاجتماعي على خلفية تداول تسجيل مصور يظهر التهجم اللفظي من قائد الشرطة على "حلوة"، الذي يعد من أبرز الوجوه التشبيحية لنظام الأسد.

وظهر في التسجيل المتداول اللواء "عصام الشلّي" قائد شرطة محافظة حلب التابع لنظام، يتوسط حشد من إعلاميي نظام الأسد والشبكات الداعمة له، ليقاطع رده على بعض الأسئلة بتوجيه الكلمات لـ "حلوة" قائلاً: يقرف عمركن يا شادي"، حسب وصفه.

ويعرف عن الإعلامي للموالي للنظام "شادي حلوة" ظهوره المتكرر وهو يشمت بقصف المدنيين في محافظة إدلب وتهجير أهلها، ويعرف أنه من أبرز الوجوه الإعلامية المثيرة للجدل بسبب كثرة مواقفه المحرجة التي انكشف فيها كذبه على الهواء مباشرة.

ومثالاً على ذلك طلبه من ميليشيات حزب الله اللبناني تغيير لهجاتهم أثناء تصويرهم، إلى جانب رميه بالأحذية بمدينة حلب وصولاً إلى توبيخه على يد "سهيل الحسن" المدعوم من قبل ميليشيات روسيا.

وسبق أنّ أصيب "شادي حلوة" إلى جانب إصابة فريق وكالة أنباء النظام "سانا"، بعد ساعات من نشره مستهزئاً وشامتاً خلال تواجده على طريق حلب دمشق الدولي، إلى جانب عدد من عناصر شبيحة النظام وهم يتراقصون على أنغام الأغاني التي تتعالى من سيارة أحد الشبيحة ما أثار الغضب بين متابعين معتبرين المشهد ملخصاً للرقص على جثث الشهداء.

يشار إلى أنّ الآلة الإعلامية التابعة للنظام "بشار الأسد" تستخدم التجييش الإعلامي والتهديد العسكري ضمن استخدام سياسة الأرض المحروقة، ولطالما اشتهر عدد كبير من إعلامي النظام بظهورهم المثير للجدل فوق جثث الضحايا ودمار المنازل، داعين إلى مواصلة المحرقة بحق ملايين السوريين في الشمال السوري التي نتج عنها مأساة إنسانية تزداد تفاقماً مع موجات النزوح الهائلة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

فيديو

الأكثر قراءة