قائد "قسد" يرد على لافروف: ننسق يومياً مع واشنطن بشأن معتقلي داعش

18.كانون2.2020

قال قائد قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مظلوم عبدي، إن "هناك تنسيقا شبه يومي بين "قسد" والجهات الدولية وبينها الولايات المتحدة وروسيا بصدد مصير معتقلي "داعش".

وأضاف في تغريدة عبر "تويتر": "نجحنا في إدارة هذا الملف بما يحافظ على الأمن والسلم الدوليين، رغم الإمكانيات المحدودة والتهديد الذي تشكله تركيا على سلامة وأمن مراكز الاحتجاز".


وجاء تصريح قائد "قسد"، تعقيبا على تصريحات القائم بأعمال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي قال، إن "هناك مسلحين يهربون من مراكز الاحتجاز تحت سيطرة قوات "قسد" شرق سوريا، مشيرا إلى أن "موسكو تتحقق من أنباء أن "قسد" تطلق سراح إرهابيين لقاء سعر معين".

وكان قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم الجمعة، خلال مؤتمر صحافي موسع عقده في موسكو لاستعراض حصيلة عمل الخارجية الروسية خلال عام 2019، إن حوالي 10 آلاف "إرهابي" يتواجدون في منطقة شرق الفرات في سوريا.

وشدد قائلاً: "نتحقق من معلومات تقول إن قوات سوريا الديمقراطية تطلق سراح إرهابيين لقاء سعر معين"، ولفت إلى أن عملية التسوية في سوريا وصلت مرحلة متقدمة، "لكن مسار إعادة الأعمال لا يزال متأخراً بعض الشيء بسبب موقف بعض الأطراف الغربية والإقليمية".

واعتبر القيادي في الجيش الوطني "مصطفى سيجري" تصريحات لافروف تدل عن عن تورط قسد بتهريب الآلاف من الدواعش يعتبر محاولة لتلطيف الأجواء مع أنقرة ولتذكير القيادة التركية بأن نقاط الالتقاء والمصالح المشتركة مازالت موجودة وقائمة، متناسين في ذلك أن أنقرة تدرك أيضا بان عدم حمايتها لإدلب يعني حتمية خسارة ثقة الشعب السوري وجيشه الوطني الشريك الرئيس الوحيد والصادق في حربها على الارهاب الداعشي والانفصالي، وفق تعبيره.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة