قائد وحدات الحماية الشعبية: جاهزون لحماية "الدروز" من تنظيم الدولة بالسويداء

05.آب.2018
سيبان حمو
سيبان حمو

أعرب قائد «وحدات حماية الشعب» الكردية سيبان حمو في تصريحات إعلامية أمس، عن جاهزية قواته للتوجه إلى السويداء لما أسماها «حماية» أهلها الدروز من تنظيم الدولة وتحرير ريفها الشرقي من عناصر التنظيم.

وقال حمو في تصريحات لـ "الشرق الأوسط": «شن (داعش) هجمات وحشية على أهلنا في السويداء. وجع أهلنا الدروز هو وجعنا نفسه، كما حصل مع أهلنا في كوباني (عين العرب)".

وانهارت مفاوضات بين عناصر تنظيم الدولة ووجهاء السويداء لإطلاق مخطوفين من نساء وأطفال لدى التنظيم، ورفض حمود الحناوي أحد شيوخ طائفة الموحدين الدروز في سوريا مطالب التنظيم.

وبات أهالي السويداء في حالة استنفار وتأهب لمواجهة التنظيم وإبعاده عن الحدود الإدارية لمحافظة السويداء، تحسباً لهجمات من اتجاهين: البادية شرق المدينة وحوض اليرموك غربها. وتعد دمشق لهجوم في محورين؛ الأول باتجاه ريف السويداء الشرقي، والآخر باتجاه منطقة اللجاة في ريف السويداء الغربي، شمال مدينة درعا.

على صعيد آخر، قال حمو: «لا أرى أن هناك خطة واضحة لأي عمل عسكري في إدلب كي نقدم مقترحات» للمشاركة في الهجوم مع قوات النظام، لافتاً إلى أن «العمليات العسكرية مستمرة من الوحدات في عفرين والهجمات ستتصاعد مع مرور الوقت».

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة