"قسد" تتقدم على حساب "داعش" في الشعفة بدير الزور

05.كانون2.2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

تمكنت "قوات سوريا الديمقراطية" اليوم السبت، من تحقيق تقدم جديد على حساب تنظيم داعش في بلدة الشعفة شرق ديرالزور.

وقال موقع "جُرف نيوز"، إن “قسد” سيطرت فجر اليوم على شارع الـ(24) في بلدة الشعفة إثر انسحاب عناصر تنظيم داعش من الشارع إلى داخل البلدة.

وقُتل (10) عناصر من “قسد” بانفجار لغم أرضي زرعه تنظيم داعش على أطراف بلدة الشعفة، وسط استمرار اشتباكات عنيفة في البلدة بين التنظيم و”قسد” التي يساندها طيران التحالف الدولي.

ويأتي هذا التقدم الجديد بعد سيطرة “قسد” على مدينة هجين وبلدتي الخاطر وأبو الحسن وحي الكشمة في آخر منطقة يسيطر عليها تنظيم داعش على الضفة اليسرى لنهر الفرات شرق دير الزور، وذلك في سياق معركة “دحر الإرهاب” التي أطلقتها “قسد” في أيلول/ سبتمبر الماضي.

وقبل يومين، ارتكبت طائرات التحالف الدولي مجزرة مروعة بحق المدنيين في محيط بلدة الشعفة بريف ديرالزور الشرقي، بعد أن استهدفت منزل "محمد الأهدب" في بادية 24 في محيط بلدة الشعفة، ما أدى لمقتل بقية أفراد أسرته المؤلفة من 11 شخصا.

ويعاني عشرات الآلاف من المدنيين المحاصرين من قبل كل من التحالف الدولي وتنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية والميليشيات الإيرانية ونظام الأسد في ريف ديرالزور الشرقي، من ظروف إنسانية بالغة في الصعوبة، خصوصا في ظل المجازر التي باتت تُرتكب بشكل يومي، والتي راح ضحيتها مئات المدنيين خلال الأسابيع الماضية، دون أي اهتمام من المنظمات الدولية المعنية بحماية المدنيين، ودون الاكتراث بتأمين ممرات آمنة لهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة