"قسد" تسلم فرنسا 12 طفلاً من أبناء داعش بريف الرقة

10.حزيران.2019

متعلقات

سلمت قوات سوريا الديمقراطية، السلطات الفرنسية 12 طفلا يتيما من أسر تنظيم "داعش"، كانوا محتجزين في مخيمات تديرها شمال شرق سوريا.

ونقلت وكالة "فرانس برس"، اليوم الاثنين، عن الرئيس المشترك لدائرة العلاقات الخارجية للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، عبد الكريم عمر، قوله في بيان: "سلمنا 12 طفلا يتيما من عائلات داعش لمبعوثي وزارة الخارجية الفرنسية".

وذكرت الوكالة أن أكبر الأطفال عمره 10 أعوام وأن عملية النقل تمت في بلدة عين عيسى يوم الأحد، لافتاً إلى أنه تم تسليم طفلين هولنديين يتامى إلى وفد حكومي من هولندا.

وكانت وزيرة العدل الفرنسية، نيكول بيلوبي، قد أكدت، في وقت سابق، على عزم السلطات إعادة الجهاديين الفرنسيين من سوريا إلى فرنسا، لكي تتم محاكمتهم، قائلة خلال مقابلة مع إذاعة "ار.تي.ال"، "لقد اتخذنا قرارا بالسيطرة على الوضع وإعادة الجهاديين إلى فرنسا".

وأضافت أن : "السلطات تدرس الخيارات المطروحة، هناك واقع جديد غيّر الوضع كليا ألا وهو انسحاب الأمريكيين من سوريا، ولهذا السبب نحن نتحضر لعودة للجهاديين الفرنسيين من سوريا إلى فرنسا".

وقالت بيلوبي إن العقيدة الفرنسية المتعلقة بـ "محاكمة الجهاديين في المكان الذي تم فيه إلقاء القبض عليهم" تغيرت"، مضيفة بالقول: "في حال تم إطلاق سراح الجهاديين المحتجزين لدى الأكراد سيكون لدينا مسؤولية جماعية بالتأكد من مصيرهم لكي لا نتركهم أحراراً يذهبون أينما يشاؤون".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة