قسد تعلن استئناف معركتها للسيطرة على أخر معاقل تنظيم الدولة

10.آذار.2019

متعلقات

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" عن استئناف معركتها للسيطرة على بلدة الباغوز بريف ديرالزور الشرقي، وذلك بعد إنتهاء المهلة التي أعطيت لعناصر تنظيم الدولة للإستسلام.

وقال مدير المركز الإعلامي لقسد " مصطفى بالي" أن عناصر قسد قد تلقوا الأوامر بالتحرك العسكري للقضاء على من تبقى من عناصر داعش في آخر معاقلهم في بلدة الباغوز.

وأضاف بالي في تغريدة نشرها على صفحته على موقع تويتر أن قسد قد أخرجت آلاف المدنيين من بلدة الباغوز بالإضافة لآلاف آخرين ينتمون لتنظيم الدولة خلال الأيام السابقة.

وأكد ناشطون إستئناف المعارك العنيفة بين قسد وداعش في بلدة الباغوز والتي تترافق مع غارات جوية وقصف مدفعي من قبل التحالف الدولي.

وكانت قسد قد أعلنت أنه منذ يوم الجمعة لم تشهد بلدة الباغوز خروج أي مدنيين أو مقاتلين منها، وأعطت مهلة أخيرة لخروج من تبقى فيها ما لم فسوف تستأنف القوات الهجوم..

وكشف مصدر مسؤول رفيع المستوى بوزارة الدفاع الأمريكية، في تصريحات لشبكة CNN، أن عدد مقاتلي تنظيم داعش المحتجزين لدى"قوات سوريا الديمقراطية"، المدعوم من الولايات المتحدة، يبلغ 5 آلاف مقاتل، بينهم ألف من جنسيات أجنبية.

وقال المصدر إن الأربعة آلاف مقاتل الباقين من المحتجزين نصفهم تقريبا من سوريا والنصف الآخر من العراق، مضيفا أن عدد مقاتلي "داعش" المحتجزين لدى قوات سوريا الديمقراطية، المعروفة إعلاميا بـ"قسد"، تضاعف في الشهر الماضي مع تقدم العمليات القتالية ضد "داعش"، ومحاصرتهم في آخر جيب لهم في سوريا، وهي بلدة الباغوز الفوقاني.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة