كسر جديد لقوات الأسد و حزب الله الإرهابي على أبواب داريا الصامدة

29.تشرين2.2015

نجح ثوار داريا من رد هجوم جديد لقوات الاسد و مليشيا حزب الله الإرهابي المدعوم من سلاح الجو الروسي ، و تمكنوا من إيقاع خسائر في صفوف القوات المهاجمة ، رغم التصعيد الكبير الذي تعانيه المدينة في الآونة الأخيرة حيث تتعرض بشكل يومي لما يقارب الـ 40 برميلاً ـ إضافاة لعشرات القذائف و الصواريخ المختلفة .

و بدأت حملة اليوم ، التي وصفها الناشطون أنها من أعنف الحملات ، بمحاولات اقتحام من الجبهة الغربية للمدينة، مترافقة مع قصف مدفعي كثيف على الجبهة نفسها وإلقاء ٢٢ برميلا متفجرا على المدينة.

وتصدى الثوار في المدينة للهجمة الشرسة ويمنعون قوات النظام من التقدم، وقد ارتقى في الاشتباكات شهيدان وسجل عدد من الاصابات، كما تكبدت قوات الأسد ثلاثة قتلى على الاقل وعددا من الاصابات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة