مجزرة في مدينة جاسم.. والطيران الحربي يستهدف عدة مدن في محافظة درعا

23.تشرين2.2016

شن الطيران الحربي التابع لقوات الأسد غارات جوية مكثفة بعد تحليق أكثر من طائرة استهدفت عدة مدن وبلدات في محافظة درعا أدت لوقوع مجزرة مروعة في مدينة جاسم.


حيث أكد ناشطون أن الطيران الحربي استهدفت استهدف سوق مدينة "جاسم" غرب درعا أدى لسقوط 7 شهداء والعديد من الجرحى بينهم حالات خطيرة في مجزرة أخرى تسجل في سجل الإجرام الأسدي والروسي.


كما أغارت ذات الطائرات أيضا على مدن داعل ونوى وبلدة العالية، وتعرض تل جموع لقصف مدفعي عنيف، في تصعيد عسكري مفاجئ ضد المحافظة، حيث تشهد درعا بأغلب مدنها وقراها هدوء نسبي بالمقارنة مع المحافظات الأخرى المشتعلة مثل حلب وحماة وادلب.


وكانت مدينة داعل وبلدة إبطع قد شهدتا تصعيدا عسكريا كبيرا في الآونة من قبل قوات الأسد، عقب سيطرتها على الكتيبة المهجورة قبل أكثر من أربعة شهور شرق مدينة داعل، وكان الثوار من جميع الفصائل قد شنوا عدة محاولات لإستعادة السيطرة على الكتيبة إلا أن جميعها بائت بالفشل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة