مجزرة مروعة ترتكبها قوات الأسد في مدينة درعا البلد

26.آذار.2015

إرتكبت قوات الأسد مجزرة مروعة بحق المدنيين في مدينة درعا البلد المحررة وذلك بعد إستهدافها لأحياء المدينة بقذائف المدفعية والهاون ، حيث وصل عدد الشهداء إلى حوالي 20 شهيد وبينهم من تحول إلى أشلاء مع إمكانية إرتفاع العدد نظرا لخطورة إصابات الجرحى ، و في البداية سقط شهداء و جرحى نتيجة القصف و هرع الأهالي لإسعافهم لتسقط قذيفة أخرى في ذات المنطقة و تحصل المجزرة المروعة ، كما وشنت طائرات الأسد غارة على أحياء المدينة تسببت بإرتقاء شهيد واحد .

و وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا أسماء الشهداء ، وهم :
1- الشهيد عزيز جمال المرمية ابازيد ( من عناصر الجيش الحر )
2. الشهيد ياسين السلاخ ( أبو عمار )
3. الشهيد الطفل محمد فؤاد الطرمزاوي
4. الشهيد محمد أحمد المسالمة ( أبو نادر )
5. الشهيد وسام جمعة عطا الله بجبوج ( أبو شاهين )
6. الشهيد مدين محمد عللوه (أبو محمد )
7. الشهيد إياد السويدان
8. الشهيد الطفل طارق زياد أبازيد
9. الشهيد خالد المصري
10. الشهيد إياد أحمد أبازيد
11. الشهيد مؤمن أحمد الأصفر
12. الشهيد أحمد صالح المسالمة
13. الشهيد الطفل محمد زاهر القطيفان
14. الشهيد الطفل محمد ياسين عزيزة
15. الشهيدة غضية علي حمد ( أم هايل)
16. الشهيد عيسى مفلح القطيفان ( استشهد في مشفى الرمثا الحكومي )
17. الشهيد وسيم العشي ( من عناصر الجيش الحر و هو مجند منشق من حي الحميدية بمدينة حماة)




و رد الثوار على هذه المجزرة بإستهداف معاقل جيش الأسد ونقاطه في درعا المحطة المحتلة بالعديد من الصواريخ بالإضافة لقذائف الهاون ، حيث تمت إصابة بعض الأهداف بدقة ، وسقطت قذيفة أخرى على منطقة مكتظة بالمدنيين ليسقط جراء ذلك شهداء وجرحى ، وللعلم فإن معاقل جيش الأسد في منطقة درعا المحطة تقع بين البيوت والاماكن السكنية المكتظة بالمدنيين مثل أحياء الكاشف والسبيل والمطار .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة