مجهولون يهاجمون موقعا لنظام الأسد في "داعل" بريف درعا

15.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

هاجم مجهولون بعد منتصف الليلة الماضية موقعا لنظام الأسد في مدينة داعل شمال مدينة درعا، حيث سمعت أصوات إطلاق نار كثيف في المنطقة.

وقال ناشطون أن مجهولون هاجموا المفرزة التابعة للمخابرات الجوية بالإضافة للفرقة الحزبية في مدينة داعل، دون ورود تفاصيل إضافية.

ولم يتبنّ أي طرف عملية الهجوم حتى اللحظة.

ويذكر أن "المقاومة الشعبية في درعا" تبنت قبل أسابيع عملية نسف وتدمير حاجز لقوات الأسد في بلدة نمر بريف درعا الشمالي، والتي أدت لمقتل وجرح عدد من قوات الأسد.

وتشهد محافظة درعا حراكا عسكرياً ومدنياً متزايدا يستهدف مواقع تابعة لقوات الأسد، ففي الحادي والثلاثين من شهر كانون الثاني من العام الجاري هاجم مسلحون مجهولون على أحد أكبر الحواجز في بلدة ناحتة بريف درعا بالأسلحة الخفيفة والقنابل قتل على إثرها عدد من عناصر الأسد، وشهد الخامس من شهر تشرين الثاني من العام الماضي قيام مجموعة بالهجوم على حاجز لقوات الأسد في مدينة الصنمين بريف درعا، حيث قام عناصر المجموعة برمي قنابل يدوية وإطلاق النار، وفي الثالث من الشهر ذاته قام مجهولون بإطلاق النار على عنصرين من قوات الأسد كانا يستقلان دراجة نارية بالقرب من مدينة جاسم شمال مدينة درعا ما أدى لمقتلهما.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة