محكمة تونسية تقاضي طالباً جامعياً دربته داعش لتنفيذ عمليات أمنية في البلاد

13.آذار.2019

متعلقات

أصدرت المحكمة الابتدائية في العاصمة التونسية المختصة بقضايا الإرهاب، حكماً بالسجن لمدة أربع سنوات ضد طالب جامعي تونسي كان يتواصل عبر «تلغرام» مع قيادي «داعشي» في سوريا معروف بكنية «أبو البراء».

وورد في ملف القضية أنه تلقى خلال هذا التواصل دروساً تحرّض على مهاجمة أعوان الأمن التونسي كما كان هذا القيادي «الداعشي» يحرضه على قتل والده الذي يعمل ضمن قوات الأمن في تونس ووصفه بـ«الطاغوت».

وكشفت الأبحاث الأمنية أيضاً أن المتهم طلب منه القيادي «الداعشي» تنفيذ عملية إرهابية نوعية وسط العاصمة التونسية بعد أن أطلعه على طريقة تنفيذ تلك العمليات عبر طريقة «الذئاب المنفردة».

وكان المتهم قد أنكر ما نُسب إليه خلال جلسة المحاكمة القضائية وبيّن أن حساب «تلغرام» غير تابع له، غير أن المحكمة واجهته بالإرساليات التي وردت إليه من القيادي «الداعشي» وإلحاحه على تنفيذ عملية إرهابية وسط العاصمة التونسية علاوة على تلقيه دروساً حول الجهاد وتحريضه على قتل والده الأمني.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة