مستشار عسكري إيراني : لا ننوي سحب قواتنا من سوريا

04.حزيران.2018

قال مستشار رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، العميد مسعود جزائري أن قوات بلاده لن تنحسب من سوريا.

ورفض المسؤول الإيراني التقارير التي قالت أن القوات الإيرانية انسحبت من جنوب سوريان مؤكدا أنها موجودة بناءً على طلب نظام الأسد.

ورأى جزائري أن إسرائيل تخاف من مقاتلي بلاده بشكل كبير، حيث تسعى مع أمريكا لتغير الوضع، مضيفا "يجب أن يعلموا أن هذا الوضع لن يتغير".

وناقض جزائري نفسه مرة أخرى مكررا رواية نظام الأسد عن وجود مستشارين فقط وأن ذلك بطلب من نظام الأسد، بينما كان يؤكد أن قوات بلاده لا تنحسب من سوريا.

وقال مستشار قائد الجيش الإيراني أيضا إن إسرائيل "ليس لديها مستقبل في المنطقة، وأن الولايات المتحدة "ستضطر أيضا إلى المغادرة.

وكان رئيس مجلس الأمن الدولي، السفير الروسي، فاسيلي نيبيزيا، قال بأن موسكو وتل أبيب توصلتا إلى اتفاق حول الحدود السورية الجنوبية مع إسرائيل، بموافقة كل الأطراف المعنية، على السماح لجيش النظام باستعادة السيطرة على الحدود السورية الجنوبية، وعدم انتشار أية قوات من إيران ولا من جماعة "حزب الله" اللبنانية أو أية عناصر أجنبية على الحدود.

في حين نفى مسؤول "إسرائيلي" توصل كيان الاحتلال إلى تفاهمات مع روسيا بشأن الوجود الإيراني في سوريا، بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، مساء السبت.

وكشف موقع إسرائيلي، الأربعاء، عن تحركات لمسلحين من "حزب الله" وإيران في جنوب سوريا، بالزي العسكري لجيش النظام.

ونقل موقع "ديبكا" الإسرائيلي الاستخباراتي، عن مصادر استخباراتية إسرائيلية، وترجمته "عربي21"، أن مسلحين من إيران وحزب الله، متنكرين بزي عسكري لقوات النظام، اتخذوا مواقع لهم في عدة تلال قرب الحدود مع "إسرائيل".

وذكر الموقع، أن المسلحين، انتشروا على شكل ثلاث وحدات في مواقع عدة في التلال المحيطة لـ: تل مصبح وتل عربد وتل مارز وتل غسم وتل غاشم، متنكرين بزي قوات النظام من الفرقة الرابعة واللواء 12.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة