نائب في الدوما الروسي: تهديدات واشنطن باستخدام "إف-35" لضرب الأسد هدفها إخافتنا

14.أيلول.2018

متعلقات

عقب عضو في الدوما الروسي، على معلومات تفيد بأن الولايات المتحدة الأمريكية توعدت باستخدام مقاتلات "إف-35" ضد النظام في سوريا، بالقول: "لكل فعل ردة فعل"، معتبراً أن هدف هذه الأخبار تخويف روسيا لا أكثر.

وقال النائب نيكولاي أنتوشكين، وهو نائب قائد القوات الجوية الروسية سابقا: "نملك وسائط للدفاع الجوي قادرة على صد أي تهديد"، مشيرا إلى "أن وسائطنا تسقط حتى القذائف، مؤكدا أنها لا تجد صعوبة في إسقاط الطائرات.

ونقلت وسائل الإعلام عن المتحدث العسكري الأمريكي كريستوفر هاريسون قوله: "ننتظر بفارغ الصبر إمكانية عرض قدرات أحدث طائراتنا المتطورة".

وفي وقت تجيش فيه روسيا ضد محافظة إدلب وتدعم النظام لشن عملية عسكرية في المنطقة، تحذر واشنطن وفرنسا وبريطانيا من مغبة مغامرة النظام في استخدام السلاح الكيماوي وتهدد برد قوي.

وخلال الأسابيع الماضية، عززت روسيا وجودها العسكري قبالة سوريا في ظل ترويجها عن نية الدول الغربية شن ضربات جوية تستهدف النظام السوري قريبا، بعدما اتهمت موسكو فصائل المعارضة بالتحضير لعمل "استفزازي" في محافظة إدلب، كما أوردت وسائل اعلام روسية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة