نظام الأسد يحاول من جديد التقدم باتجاه جمرك درعا القديم ... وكتائب الثوار تتصدى

07.كانون2.2016

منذ أشهر تحاول قوات الأسد التقدم باتجاه جمرك درعا القديم الواقع بالقرب من حي المنشية في درعا البلد، ويحاول نظام الأسد التقدم ببطء في المنطقة عن طريق احتلال منزل تلو الآخر، بهدف قطع طريق إمداد الثوار لبعض النقاط بالإضافة للاقتراب أكثر من الفندق والمعهد اللذان يطلان على الجمرك.

فقد سيطر عناصر الأسد قبل أسبوع ونيف على بنايات "عواد الهلال" وتمكن الثوار من طردهم من الموقع بعد ساعات قليلة فقط.

وحاولت قوات الأسد اليوم التقدم باتجاه منزل "عواد الهلال" والفندق المجاور له، وحققت تقدم ملحوظ في المنطقة، ولكن سرعان ما تمكن الثوار من استعادة السيطرة على النقاط التي خسروها.

والجدير بالذكر أن المعارك تزامنت مع قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد على الأحياء المحررة في مدينة درعا، كما وتم استهداف أحياء درعا البلد بصواريخ فيل تسببت بسقوط جرحى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: محمد الحوراني

الأكثر قراءة