للسوق للتجنيد الإجباري

نظام الأسد يعد قوائم تضم أسماء مئات الشبان في معضمية الشام

22.نيسان.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

صدرت نهاية الأسبوع الماضي قوائم ضمت أسماء أكثر من 350 شاب في مدينة معضمية الشام بريف دمشق مطلوب للخدمة العسكرية الإلزامية في جيش الأسد كاحتياط، وصدرت بتنسيق بين إدارة التجنيد في دمشق، والفرقة الرابعة المسؤولة بشكل مباشر عن ملف المدينة.

وذكرت شبكة "صوت العاصمة" أنه تم تعميم الأسماء على الحواجز المحيطة بالمدينة، كما وصلت نسخة إلى مخفر المدينة وشعبة التجنيد فيها، ليتم سحب المطلوبين تباعاً إلى الخدمة العسكرية في جيش الأسد.

وقالت مصادر أهلية في المدينة لشبكة "صوت العاصمة" بعد اطلاعها على القوائم، أنها تحوي أسماء الكثير من الشهداء، الذين قضوا في القصف والمعارك التي جرت في المدينة قبل تهجير أهالي وثوار المدينة منها، كما أنها تحوي على أسماء معتقلين لدى أفرع المخابرات التابعة لنظام الأسد، فيما تحوي القوائم عدد لا بأس به من الذين خرجوا إلى الشمال السوري.

ولفتت "صوت العاصمة" أن شعبة التجنيد كانت قد استأنفت عملها داخل معضمية الشام في السابع عشر من كانون الثاني لهذا العام بحسب ما ذكرت الشبكة في تقرير سابق، فيما تم تعميم أسماء أكثر من 2000 مطلوب للخدمة الإلزامية، غادر بعضهم إلى الشمال السوري ضمن التسوية التي جرت المعضمية، بينما قام بعضهم بتقديم أوراق تثبت نيتهم في إكمال دراستهم وتم تأجيلهم أصولاً، وذهب الكثير منهم إلى التطوع في الميليشيات الموالية للنظام والفرقة الرابعة قبل أن يتم سحبهم إجبارياً.

والجدير بالذكر أن نظام الأسد نجح في الثامن عشر من شهر تشرين الأول من العام الماضي في تهجير أهالي مدينة معضمية الشام، حيث كانت وجهة المهجرين إلى محافظة إدلب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة