هاتف لبريطانيين دواعش يكشف جانباً من تفاصيل حياتهم بعد مقتلهم

21.أيار.2019

قال تقرير نشرته صحيفة صنداي تايمز، إن 4 "جهاديين" بريطانيين تناوبوا على استخدام هاتف ذكي واحد، كشف عن تغير غير عادي في حياتهم في ظل "خلافة داعش".

ووفق التقرير، فقد تم تمرير هاتف "سامسونغ غالاكسي" من مالك إلى آخر. وأظهرت مقاطع فيديو قصيرة توجد على الجهاز، مجموعة من الأشخاص يستمتعون برحلتهم عبر الحدود التركية إلى منطقة الباب في حلب، الا أن الصور الملتقطة عبر هذا الهاتف أصبحت أكثر قتامة وعدوانية، مع مرور الوقت، ومع انتقال الهاتف من جهادي إلى آخر.

والجهاديون الأربعة هم: "شكري الخليفي (22 عاما)، فتلوم شالاكو (20 عاما)، محمد مهدي حسن (19 عاما)، وجهادي رابع مجهول الهوية.

وأفاد التقرير بأن الجهاديين المذكورين ماتوا جميعهم، باستثناء "الجهادي الرابع" مجهول الهوية، حيث "لم تتمكن صنداي تايمز من التأكد مما إذا كان قد قتل".

وبحسب ما نقلته "ديلي ميل"، فإن الفيديوهات والصور المحفوظة في ذاكرة هذا الهاتف، تم تنزيلها على قرص صلب وتسليمها إلى وسائل إعلام بريطانية من قبل جهات سورية لم تحددها، عثرت على الجهاز شرق سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة