هيئة تحرير الشام تفرج عن "الجزراوي" الشرعي العام لـ جند الأقصى

14.كانون1.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أفرجت هيئة تحرير الشام اليوم الخميس، عن "أبو حكيم الجزراوي" الشرعي العام لجماعة جند الأقصى في مدينة سرمين بريف إدلب، بعد اعتقال دام قرابة ثلاثة أشهر، بعد أيام من الإفراج عن الدكتور سامي العريدي أحد مشرعي الفكر الجهادي لتنظيم القاعدة في سوريا، وقبله أبو جليبيب الأردني.

وأكدت مصادر خاصة لـ"شام" أن اعتقال الجزراوي كان قبل ثلاثة أشهر على خلفية الحملة الأمنية التي نفذتها هيئة تحرير الشام في مدينة سرمين، والتي قامت بمداهمة منزله ومصادرة سيارته دون التمكن من اعتقاله.

تلا ذلك تواصل الجزراوي مع أبو عزام الجزراوي القيادي في هيئة تحرير الشام بوساطة أحد الشرعيين وطلب الجلوس للمناظرة في هذا الأمر حيث حصل أبو حكيم على الأمان من أبو عزام وتوجه للقائه إلا أن عناصر الهيئة قاموا باعتقاله منذ ذلك الوقت ورفضوا الإفراج عنه.

وأشارت المصادر إلى أن أطراف عدة من داخل هيئة تحرير الشام وخارجها يضغطون على قيادة الهيئة للإفراج عن عشرات المعتقلين من الشرعيين والشخصيات القيادية في عدد من التنظيمات اعتقلتهم الهيئة في وقت سابق.

وفي سياق متصل أفرجت هيئة تحرير الشام اليوم أيضاً عن القيادي في حركة أحرار الشام الإسلامية "أبو عزام فرقان" بعد اعتقال دام خمسة أشهر على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة سراقب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة