واشنطن: لدينا أدلة على استخدام غاز الكلور في دوما من قبل نظام الأسد

17.نيسان.2018
هيذر نويرت
هيذر نويرت

شككت الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، في دخول مفتشي "حظر الأسلحة الكيماوية" إلى موقع هجوم الكيماوي الذي شنه نظام الأسد في السابع من الشهر الجاري، في مدينة دوما.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، "هيذر نويرت"، أن "الأسد مسؤول عن قتل شعبه بالغاز الكيماوي وغيره"، مشددة على أن واشنطن لديها دينا معلومات باستخدام غاز الكلور والسارين في هجوم دوما.

وكانت روسيا قد دعت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، اليوم الثلاثاء، إلى وقف التدخل في عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والمؤسسات الدولية الأخرى التي تعمل على التحقيق في الهجوم الكيميائي بمدينة دوما.

وجاء ذلك ردا على اتهامات فرنسا لروسيا ونظام الأسد بعرقلة دخول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى مدينة دوما.

وشنت مقاتلات بريطانية وفرنسية وسفن حربية أمريكية ضربات على نظام الأسد، فجر السبت، بعد أن أمر الرئيس الأمريكي، "دونالد ترمب"، قوات بلاده بتوجيه ضربة عسكرية ضد أهداف لنظام الأسد، ردا على استخدامه السلاح الكيماوي في مدينة دوما في 7 من الشهر الجاري، ما أدى لاستشهاد عشرات المدنيين جلهم من الأطفال والنساء وإصابة العشرات بحالات اختناق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة