وزير إسرائيلي: سنواصل هجماتنا ضد إيران في سوريا

23.أيلول.2018
يوفال شتاينتس
يوفال شتاينتس

قال وزير الطاقة الإسرائيلي "يوفال شتاينتس"، مساء السبت، إن "إسرائيل" ستواصل هجماتها ضد إيران في سوريا"، في وقت تبدي فيه مصادر إسرائيلية تخوفها من ردة الفعل الروسية حيال سقوط طائرتها "إيل 20" قبل أيام وما اتخذته من تقييد لحركة الطيران في أجواء المنطقة.

وأضاف الوزير في مقابلة أجرتها القناة العبرية العاشرة أن "إسرائيل ستستمر في العمل بسوريا رغم الأزمة والتوتر الأمني في أعقاب سقوط الطائرة الروسية بالنيران السورية المضادة".

وتابع الوزير الإسرائيلي: "أطلق السوريين عشرات الصواريخ المضادة للطائرات بشكل عشوائي، رغم أن طائراتنا كانت قد حطت في "إسرائيل"؛ ما تسبب في إصابة طائرة روسية بشكل مأساوي".

ومضى "شتاينتس" قائلاً: "نعتبر روسيا صديقة لإسرائيل، وخلافا لما حدث مع بعض الدول الغربية، لدينا علاقات تاريخية مع روسيا بسبب وجود مليون من المهاجرين (الروس) الذين جاءوا إلى هنا، كما لدينا علاقات استراتيجية مع روسيا، وهناك أيضًا تنسيق أمني وعلاقات شخصية مهمة بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين".

وشدد على أنه "لا خيار أمام إسرائيل سوى الاستمرار في حملتها بسوريا في ظل وجود الإيرانيين وغيرهم" معتبرا أن "حملة "إسرائيل" في سوريا حققت نجاحات كبيرة".

وقال "شتاينتس": "الإيرانيون كانوا يأملون في إيجاد تحالف عسكري ضدنا في سوريا، ولكن نجحنا في منعهم من ذلك".

واعترفت "إسرائيل" مؤخرا باستهداف مواقع عسكرية في سوريا، وقال مصدر عسكري في الجيش الإسرائيلي قبل نحو أسبوعين إن قواته نفذت 200 غارة على أهداف إيرانية في سوريا خلال العام الماضي.

وتسعى إسرائيل إلى القضاء على إمكانية تعزيز إيران تواجدها العسكري في سوريا، خاصة قرب الحدود في الجولان المحتل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة