وزير الدفاع الأمريكي: واشنطن تستعد لسحب ألف جندي من شمال سوريا

13.تشرين1.2019

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، إن واشنطن تستعد لسحب نحو 1000 جندي أمريكي متبقين في شمال سوريا "بأكبر قدر ممكن من السرعة والأمان"، بعد أيام من سحب عدد من الجنود الأمريكان من الحدود السورية التركية قبل انطلاق عملية "نبع السلام".

وقال إسبر في حديث لقناة CBS الأمريكية اليوم الأحد: "لقد علمنا خلال الـ24 ساعة الأخيرة أنهم (الأتراك) ربما ينوون توسيع نطاق هجومهم جنوبا بقدر أكبر مما كان مخططا له، وباتجاه الغرب أيضا... كما علمنا أن قوات سوريا الديمقراطية تسعى لعقد صفقة إن صح التعبير، مع السوريين والروس من أجل شن هجوم معاكس على الأتراك في الشمال".

وأضاف أن القوات الأمريكية المتبقية في سوريا أصبحت بين نارين من الجيش التركي و"قسد" في وضع "لا يمكن تحمله"، ولفت إلى أنه "تحدثت مع الرئيس الليلة الماضية، بعد مشاورات مع الأعضاء الآخرين في فريق الأمن القومي، ووجه بالشروع في السحب المتعمد لقواتنا من شمالي سوريا".

وردا على سؤال عما إذا كان مسموحا للجنود الأمريكيين الرد على النار بالنار، أكد إسبر أن "لقواتنا الحق في الدفاع عن النفس وستستخدمه إذا اقتضت الضرورة".

وفي وقت سابق اليوم، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن عدم تورط الولايات المتحدة في القتال العنيف على طول الحدود التركية غاية في الحكمة، مؤكدا أن هناك من يدفع لانخراط واشنطن في حروب الشرق الأوسط.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة