وسط تصعيد واضح على جبل الزاوية .... شهيد بقصف مدفعي للنظام على بليون

07.حزيران.2021

استشهد شاب مدني اليوم الاثنين، بقصف مدفعي للنظام على قرية بليون بجبل الزاوية، في ظل حملة تصعيد مدفعية واضحة توسعت رقعتها خلال الأيام الماضية على المنطقة، رغم أن مناطق التماس تشهد قصفاً يومياً.

وقال نشطاء إن قوات الأسد استهدفت على مرتين، بالمدفعية الثقيلة قرية بليون بريف إدلب الجنوبي، تسبب القصف الذي استهدف مركز لبيع المحروقات، باستشهاد شاب، عملت فرق الدفاع المدني على إسعافه، وتفقد الموقع.

وكثفت قوات الأسد من قصفها لمناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الغربي يوم أمس، ما أدى إلى ارتقاء شهيد وسقوط عدد من الجرحى في بلشون، فضلاً عن اندلاع حرائق الأراضي الزراعية بمناطق أخرى.

وسبق أن أشارت منظمة "الدفاع المدني السوري"، إلى تصاعد استهداف المدنيين في مناطق بريف حماة الغربي وإدلب الجنوبي حيث وقعت عمليات قصف شهداء وجرحى.

وتعمد قوات الأسد بين الحين والآخر للتصعيد المدفعي والصاروخي على مناطق ريف إدلب الجنوبي لاسيما جبل الزاوية، لمنع عودة الأهالي المدنيين للمنطقة، ومنعهم من جني محاصيلهم الزراعية.

هذا وتواصل قوات الأسد وميليشيات إيران وروسيا، خروقاتها بالقصف المدفعي والصاروخي على مناطق جبل الزاوية بشكل متصاعد فيما تقوم فصائل الثوار والقوات التركية بالرد على مصادر القصف الذي يستهدف المناطق المدنية بشكل مباشر.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة