يلقب بـ"القبعات الخضر" .. ايران ترسل أعتى قواتها الخاصة إلى سوريا لفك طلاسم الحرب

04.نيسان.2016

كشف نائب قائد قيادة التنسيق في القوات البرية، التابعة للجيش الإيراني، اللواء علي آراسته، أن إيران أرسلت قوات برية خاصة من اللواء 65 إلى سوريا، علّها تجد حلاً سريعاً و حاسماً لحرب أنهكتها و بلعت قيادات كبرى و لم تكن محسومة في أي جبهة ، و إنما لما تقدمت في منطقة تراجعت في أخرى و عادت وخسرت المنطقة التي تقدمت فيها .

تشكل اللواء ال65 "قوات خاصة" بالجيش الإيراني عام 1959م وتلقى أفراده وعناصره أولى تدريباتهم في فرنسا ، ويلقب "القبعات الخضر" و قائده الحالي يدعى بـ(أمير خسرو خسروي)

وقال اللواء علي آراسته، لوكالة أنباء “تسنيم” التابعة للحرس الثوري، إن “الجيش الإيراني أرسل مستشارين وخبراء عسكريين من القوات البرية الخاصة واللواء 65″، مضيفاً “لم يتم تجهيز هذه القوات حالياً بالمركبات البرية غير المأهولة”.

إحدى أبرز مشاركات اللواء ال65"قوات خاصة الإيراني كانت في الحرب العراقية-الإيرانية وكانت مرتكزة بمنطقة كردستان الإيرانية ، و كذلك وفي "ثورة ظفار" بعُمان حيث شارك ب4000جندي وضحى ب719قتيل

وبين المسؤول الايراني أنه “لدينا حالياً خبراء وقوات برية من عدة ألوية، وسيتم تجهيز القوات البرية الإيرانية المتواجدة في سوريا بطائرات من دون طيار”.

وكان نائب قائد قيادة التنسيق في القوات البرية التابعة للجيش الإيراني اللواء علي آراسته، أعلن في منتصف آذار الماضي، أن إيران سترسل قوات خاصة وقناصين إلى العراق وسوريا.

و يخدم اللواء جناح طيران يحتوي على مروحيات ال"Bell-212"وال"Bell-214" وطائرات النقل ال"C-130"

وفي وقت سابق تناقلت وسائل إعلام تابعة للإصلاحيين، أخباراً غير مؤكدة عن وصول  طلائع القوات الإيرانية الخاصة إلى سوريا، من أجل سد الفراغ الذي خلفته روسيا بانسحابها الجزئي.

 هذا و خسرت ايران خلال المعارك الأخيرة التي دارت في ريف حلب الجنوبي ١١ قيادياً بارزاً في حرسها الثوري ، سبق و أن ذكرناهم في تقرير سابق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة