تقرير شام السياسي 04-04-2015

04.نيسان.2015

المشهد المحلي:
• دعا الناطق الرسمي للائتلاف الوطني السوري سالم المسلط كلاً من الجامعة العربية والأمم المتحدة ووكالة الأونروا للتدخل العاجل في مخيم اليرموك بدمشق، وإجبار نظام الأسد على فتح ممر آمن لتأمين المدنيين، ومنع وقوع جرائم بحق سكان المخيم المحاصرين مابين تنظيم الدولة (داعش) وعصابات الأسد، وقال المسلط إن الائتلاف الوطني يشد على أيادي الثوار الأبطال المرابطين داخل المخيم، والذين يصمدون دفاعاً عن المدنيين ويلتزمون بمبادئ الثورة وتطلعات أبناء سورية بمن فيهم الفلسطينيون السوريون، وأوضح المسلط أن نظام الأسد كرر خططه الإجرامية التي تضع المدنيين رهائن وضحايا لسياساته وألاعيبه مستهدفاً هذه المرة مخيم اليرموك بعد أن فرض على ساكنيه من الفلسطينيين السوريين معاناة شديدة، ولفت الناطق الرسمي إلى أن عناصر "داعش" الإرهابية مرت وتجاوزت كل حواجز النظام ودخلت لمقاتلة الثوار في مخيم اليرموك الواقع في ظل حصار خانق يفرضه نظام الأسد منذ قرابة 3 سنوات، ويعيش فيها المدنيون أوضاعاً مأساوية.
• طالب رئيس الائتلاف الوطني السوري دول التحالف والأمم المتحدة والدول العربية بالتحرك العاجل لإنقاذ مخيم اليرموك من براميل بشار الأسد وسكاكين تنظيم "داعش"، اللذين يهاجمان المخيم بشكل متزامن، وشدد رئيس الائتلاف على أن المخيم يتعرض لإرهاب ووحشية شديدة ومتزامنة من نظام الأسد وتنظيم "داعش"، الذي اقتحم المخيم منذ أيام وقتل واعتقل العديد من أبنائه الصامدين والمرابطين فيه منذ أكثر من 700 يوماً وهم تحت حصار نظام الأسد، واستنفر رئيس الائتلاف الكتائب العسكرية الثورية العاملة في جنوب دمشق وريفها أن تسارع إلى مساندة ودعم الثوار داخل المخيم في صد الهجمات الشرسة التي يتعرض لها المخيم وإفشال التحالف القذر بين "داعش" والنظام للسيطرة على المخيم، كما طالب رئيس الائتلاف المنظمات الإنسانية بإدخال المساعدات الإغاثية والمواد الطبية إلى داخل المخيم، وتأمين ممرات آمنة لخروج ذوي الحالات الإنسانية الحرجة من الأطفال والنساء والشيوخ.
• أصدرت دار العدل المشكلة من قبل الفصائل المعارضة في حوران، بياناً أكدت فيه عملها على إطلاق سراح سائقي الشاحنات المحتجزين خلال 48 ساعة، وأكدت الدار في بيان، أنه سيتم تسليم كل السائقين إلى ذويهم، وسيتم إرجاع كل ما تم أخذه من قبل المدنيين والعسكريين من معبر نصيب الحدودي، كما سيتم وضع المعبر تحت إدارة مدنية يشرف عليها مجلس محافظة درعا الحرة، وأشارت الدار إلى أنها شكلت لجنة قضائية لتسجيل دعاوى الأشخاص الذين تضرروا جراء ما حصل في المعبر بعد تحريره، وكان مصدر أمني لبناني قال يوم أمس، إن مسلحين سوريين اختطفوا، عددا من سائقي الشاحنات عند معبر حدودي بين سوريا والأردن، مشيرا إلى أن من بين المخطوفين 10 سائقين لبنانيين، ولفت إلى أن الخاطفين يطالبون بفدية مالية بحوالي 500 ألف دولار أمريكي، أي 50 ألف دولار عن كل سائق لبناني.
• اعتبر نظام الأسد إن اتفاق الإطار الذي أبرمته طهران مع القوى العالمية بشأن البرنامج النووي الإيراني جاء نتيجة لجهود إيران لتهدئة التوتر السياسي، ونقل بيان نشرته وكالة أنباء النظام (سانا) عن مصدر بوزارة خارجية الأسد قوله إن "حكومة الجمهورية العربية السورية" ترحب بالبيان الصادر عن مباحثات الجانبين، وقال المصدر إن سوريا تعتبر أن هذا الاتفاق الإطاري وما سيليه من خطوات إيجابية سيكون مساهمة أخرى من قبل الجمهورية الإسلامية الإيرانية على طريق تعزيز قيم الأمن والسلام الدوليين وفي تخفيف حدة التوتر في المنطقة والعالم، حسب تقديره، وقال المصدر إن سوريا تقدر الجهود الإيرانية في المفاوضات وإن طهران دافعت عن حقها في استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية.


المشهد الإقليمي:
• نفى رئيس الجمهورية التونسي الباجي قايد السبسي، عودة سفير الأسد إلى تونس مؤكدا أن أي قرار بخصوص المسألة سيكون ضمن الإجماع العربي، واستغرب السبسي في لقاء تلفزيوني، تصريح وزير خارجيته الطيب البكوش بخصوص ترحيب تونس بعودة سفير نظام الأسد، وأكد الرئيس التونسي أن بلاده لن تغير سياستها بخصوص المسألة ولن تقوم بأي عمل دون موافقة كل الأطراف في الجامعة العربية، وكان وزير الخارجية التونسي أعلن عن قرب إرسال ممثل دبلوماسي إلى سوريا معبراً عن ترحيب بلاده في الوقت ذاته بعودة السفير السوري إلى تونس.
• دعت حركة "حماس"، السبت، كافة المسلحين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في سوريا، إلى وقف الاقتتال وحقن دماء الفلسطينيين، وقال إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، في بيان أصدره مكتبه السبت، إن حركته تتابع باهتمام بالغ ما يجري في مخيم اليرموك، داعيا إلى تحييد المخيم والفلسطينيين من الصراع الدائر في سوريا، ودعا هنية كافة الجهات المعنيّة إلى العمل على حقن فوري للدماء في مخيم اليرموك، ووقف الاقتتال، وفي ذات السياق، أدان عزت الرشق، عضو المكتب السياسي لحركة حماس، ما وصفه بـ"الاعتداء الآثم" على أهالي مخيم اليرموك واستباحة الدماء، وقتل النساء، مطالبا السلطة الفلسطينية وكافة الفصائل والقوى، بضرورة إيجاد حلّ عاجل يقوم على موقف فلسطيني واضح ومحدد يحمي اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك، ويؤدي إلى فك الحصار المفروض على المخيم.
• توجه رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق محمود حجازي، إلى المملكة العربية السعودية للمشاركة بمؤتمر رؤساء أركان الدول العربية وذلك في إطار تفعيل قرارات مؤتمر القمة العربية بإنشاء قوة عربية مشتركة تستهدف الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة، وقد جاء ذلك في بيان للمتحدث العسكري المصري نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وفق وكالة الأنباء الألمانية، وكان الزعماء العرب وافقوا خلال مؤتمر القمة العربية الذي عقد في شرم الشيخ يوم السبت الماضي على تشكيل تلك القوة على خلفية أحداث الفوضى التي اجتاحت بعض الدول العربية والتهديدات الأخرى من قبل الجماعات المتشددة.
• أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية حسين أمير عبد اللهيان، أن إيران قدمت مساعدات مالية لنظام بشار الأسد بلغت 4 مليارات و200 مليون دولار منذ عام 2011، ووفقاً لتقرير التلفزيون الإيراني، فقد زعم عبد اللهيان خلال المؤتمر الدولي لدعم الوضع الإنساني في سوريا الذي أقيم في الكويت، أن المساعدات الإيرانية كانت "إنسانية" وقدمت من أجل المواد الغذائية والوقود والإسعاف لحكومة الأسد والمجتمع المدني السوري، على حد قوله، وقال عبداللهيان إن إيران قدمت تلك المساعدات رغم أنها تعاني من العقوبات الدولية المفروضة على اقتصادها، على حد تعبيره.


المشهد الدولي:
• دانت الولايات المتحدة أعمال العنف الأخيرة في سوريا التي قتل فيها عشرات المدنيين ونزح آلاف آخرون، وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف إن الولايات المتحدة تدين الهجمات التي وقعت هذا الأسبوع على مدنيين سوريين، وأضافت هارف أن الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق من الهجمات على مخيم  اليرموك للاجئين الفلسطينيين من قبل الجهاديين، وتابعت أن سكان اليرموك عانوا أصلا من عنف النظام ويعيشون تحت الحصار منذ سنتين ومحرومون من المواد الأساسية التي يحتاجون إليها بما في ذلك الغذاء والعلاج  الطبي، وتابعت هارف أن الولايات المتحدة تؤكد من جديد أن كل القوى يجب أن توقف هجماتها غير الشرعية على المدنيين وتمتثل للقانون الدولي.
• أعلن الجيش الأميركي، في بيان اليوم السبت، أن الولايات المتحدة وحلفاءها شنوا 15 غارة جوية ضد متشددي تنظيم داعش في العراق وسوريا خلال الـ24 ساعة الماضية، وقال البيان إن تسع ضربات وجهت لأهداف تابعة للتنظيم قرب مدن عراقية مختلفة بينها الموصل وبيجي خلال 24 ساعة حتى صباح اليوم السبت، وأضاف أن خمس ضربات وجهت لأهداف "داعش" قرب مدينة عين_العرب (كوباني) الحدودية الواقعة في شمال سوريا، كما وجهت ضربة قرب مدينة الحسكة السورية.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة